"برامج التشغيل" و"تعزيز القدرة التنافسية للمنتج المحلي" .. أبرز مشاريع العام المقبل

2018-12-06

غزة -حامد جاد- (الأيام الالكترونية):

أظهر تقرير صدر، أمس، عن الاتحاد العام للصناعات أبرز المشاريع والفعاليات التي نفذها الاتحاد خلال العام الحالي، والمشاريع والبرامج التي يعتزم مواصلة تنفيذها خلال العام المقبل في مجال مساندة ودعم احتياجات القطاع الصناعي.
وأوضح الاتحاد أنه سيواصل العام المقبل تنفيذ جملة من المشاريع منها مشروع تعزيز القدرات التنافسية للشركات الصناعية الذي ينفذه بالتعاون مع مركز التجارة الفلسطيني "بال تريد" ومجلس الشاحنين، وبتمويل من وكالة التنمية الاميركية (USAID)، ومشروع قياس المؤشرات الاقتصادية للشركات الصناعية المنفذ بالتعاون مع سلطة النقد، ويهدف للتعرف على وضع الشركات وقياس أدائها.
وبين الاتحاد في تقريره السنوي الذي انفردت "الأيام" بنسخة منه أن المشاريع التي تستهدف تشغيل الخريجين ومشاريع وبرامج حماية المنتج الوطني، وتعزيز قدرته التنافسية، وتنظيم المعارض المتخصصة، ستكون من أبرز المشاريع التي يعتزم الاتحاد مواصلة تنفيذها العام المقبل.

(PUMP)
واستعرض الاتحاد في تقريره أبرز المشاريع والبرامج التي نفذها خلال العام الحالي، مشيراً الى أن خمسين شركة تمثل خمسة قطاعات صناعية استفادت من مشروع تطوير وتحديث الصناعة (PUMP) في فلسطين الممول من وكالة التنمية الفرنسية، منها خمس شركات في قطاع غزة تعمل قطاع الصناعات الغذائية.
ونوه التقرير الى أنه تم تنفيذ دراسة تقييمية للشركات المستفيدة بمشاركة استشاريين محليين في المجالات الفنية والإدارية والتسويقية والمالية كما تم إقرار موازنة كل شركة من المشروع ونسبة المشاركة ويجري حالياً تنفيذ مشاريع تتعلق بتطوير جودة منتجات الشركات والتدريب .

مشروع مهارات 2

واعتبر الاتحاد أن المرحلة الثانية من مشروع مهارات الممول من البنك الاسلامي للتنمية شكلت واحدة من أهم الانجازات التي حققتها سلسلة مشاريع الاتحاد على مستوى التمكين الاقتصادي لفئة الشباب، حيث استفاد من هذا المشروع نحو 120 خريجاً وخريجة من أصحاب الأفكار والمبادرات الريادية الراغبين بتطوير مهاراتهم الفنية والإدارية ضمن القطاع الصناعي وحصل 16 منهم على فرص عمل دائمة لدى بعض الشركات التي استهدفها المشروع "19 شركة".
ونفذ الاتحاد المشروع المذكور بالتعاون مع برنامج الأمم المتحدة الانمائي برنامج مساعدة الشعب الفلسطيني UNDP/PAPP ومن خلال برنامج التمكين الاقتصادي للشعب الفلسطيني DEEP وبالشراكة مع الكلية الجامعية للعلوم التطبيقية.

المنحة الكويتية

وبين التقرير أن نحو 300 شركة من الشركات العاملة في قطاعي الصناعات الانشائية والخشبية التي لحقت بها اضرار متفاوتة خلال الحرب الأخيرة على غزة استفادت من المنحة الكويتية التي تم تفعيلها خلال اجتماع عقد بين الاتحاد العام والفريق الوطني لإعادة الاعمار ووزارة الاقتصاد العام الماضي، حيث تم صرف نحو 8.5 مليون دولار لأصحاب هذه المنشآت المتضررة بنسبة تعويض لم تتجاوز 10% من حجم الاضرار.
الى ذلك، تطرق الاتحاد في تقريره الى دوره في مجلس التشغيل على صعيد تحديد القرارات المرتبطة بالتشغيل والتدخلات المطلوبة من قبل الجهات الداعمة، وتنفيذه لمشروع بناء قدرات مجالس الادارة والادارات التنفيذية للاتحادات التخصصية الهادف لبناء وتطوير قدرات الاتحاد العام والاتحادات التخصصية.

 

التعليقات


الاسم:
البريد الالكتروني:
نص التعليق:
رمز الحماية: